ملتقى الصفوة الثقافي

العودة   ملتقى الصفوة الثقافي > ملتقيات المرجعية الدينية في مدرسة أهل البيت (ع) > ملتقى الفكر الإسلامي

ملتقى الفكر الإسلامي ملتقى مشترك للأطروحات الفقهية لعلمائنا الأعلام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-06-2011, 09:46 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمد حسن
اللهم صل على محمد وآله
 
Icon6 ما صحة القول في زواج الإنسان من الجن؟

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال الله تعالى (فَسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُم لاَ تَعْلَمُونَ) .
***********************************
روي عن النبي (صلى الله عليه وآله): (أن الله خلق الخلق أربعة أصناف: الملائكة والشياطين والإنس والجن ..) .

::: مدخل
يُعرف علماؤنا الجن: أنهم جنس من الحيوان مستترون عن أعين البشر لرقّتهم، وفي الروايات أن الشيطان نوع من الجن .
ورغم التطور العلمي والفكري الهائل للإنسان المعاصر، يبقى عالم الجن من العلوم الغيبية له، بل لم يستطع الإنسان فتح أسرار عالم الجن والإحاطة به، وأصبح بين الشك والتصديق أو الإنكار بالكثير مما يُثار حول عالم الجن، مثل:
ـ فهو يجهل إمكانية رؤية الجن .
ـ ويجهل، بل يشك في إمكانية المس، أو التلبس من الجن للإنسان .
ـ وينكر البعض وجود الجن من حوله في الحياة الطبيعية ..
وأخيرأ وجدت البعض يسأل حول الزواج من الجن؟
ما صحة هذا الزواج في الرؤية الدينية؟ وماذا يُقال حوله؟
في هذه السطور ألقي الضوء حول مسألة الزواج من الجن، بطريقة سلسة ومختصرة ورجائي من الله لكم بالفائدة .


::: عالم الجن في رؤية علماء أهل السنة :::
يذكر الدميري في كتابه حياة الحيوان، حول الجن: (وقد رأيت أنا رجلاً من أهل القرآن والعلم أخبرني انه تزوج أربعا من الجن واحدة بعد واحدة، لكن يبقى النظر في حكم طلاقها وليلتها والايلاء منها وعدتها ونفقتها وكسوتها والجمع بينها وبين أربع غير جنية وما يتعلق بذلك، وكل هذا فيه نظر لا يخفى) .
ونص على منع الزواج من الجنية جماعة من أئمة الحنابلة، وفي الفتاوى السؤالية لا يجوز ذلك لإختلاف الجنس، وفي الغنية: سُئل الحسن البصري عنه فقال: يجوز بحضرة شاهدين، وفي مسائل ابن حرب عن الحسن وقتادة: انهما كرها ذلك .
وعليه نفهم أن الزواج من الجنية أو بالعكس عند العامة (أهل السنة) هناك لهم أقوال متعددة وقصص وفتاوى .


::: عالم الجن في رؤية مدرسة أهل البيت (ع) :::
من الثابت في العقيدة الإسلامية حسب الآيات والروايات إن الجن مكلفون حالهم كحال الإنس، فهم بهذا اللحاظ يستمر قيام الحجة عليهم بمبلغين من جنسهم وصنفهم بعد ثبوت بعث الأنبياء والأئمة عليهم السلام إليهم كما ذكرت ذلك الأخبار، وفي بعض الروايات إن الله سبحانه بعث أنبياءاً من الجن خاصة إلى الجن خاصة كما ذكر المقدس المجلسي في موسوعة بحار الأنوار .
كما ثبت أن الله تعالى بعث الأنبياء من البشر وكذلك الأئمة عليهم السلام إلى الجن والإنس معاً كما في الكثير من الروايات .
وبحسب الظاهر من الأدلة الدينية أن الجن مشمولون بالأحكام الفقهية سواء في العبادات أو المعاملات، فإن هذا هو مقتضى فهمنا لمعنى (العبادة) وترتب الثواب والعقاب عليها، كما في قوله تعالى (وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ والإنس إِلَّا لِيَعْبُدُونِ) .


::: الزواج من الجن في مدرسة أهل البيت (ع) :::
ولكن السؤال: هل إن أجسام الجن تقبل التعامل مع الأنس (الإنسان)، كالإتصال الجنسي بالمعنى المتعارف بين الذكر والأنثى الإنسيين، وبذلك نقول هل يمكن أن يقع الزواج بين الإنس والجن؟؟
الجواب: نستطيع الإجابة عن هذا السؤال من جهتين:
الجهة الأولى: إن إمكانية وقوع الزواج بين الإنسان والجن لم يثبت في الآيات القرآنية، ولا في السنة المطهرة .
الجهة الثانية: إن الإتصال الجنسي بالمعنى المتعارف بين الذكر والأنثى الإنسيين، لا يمكن حصوله بين الإنس والجن لإختلاف الجنسين، نعم يوجد هناك تشابه في الجانب النفسي أشار إليه القرآن الكريم وذكرته الروايات ولكن هذا غير الإتصال الجنسي فتأمل .


::: الزواج من الجن في رأي الفقهاء: المرجع الشيرازي :::
السؤال: هل يجوز زواج الإنسان من الجن؟
الجواب: قد يكون ذلك، ولكن ينبغي إجتناب الزواج من الجن، ولا يصح الإعتماد على مثل ذلك، قال الله تعالى: (وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِّنَ الإنسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِّنَ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقًا) سورة الجن .
تعليق: الإجابة لسماحة المرجع الشيرازي دام ظله، جاءت على نحو الإحتمال كما تلاحظ وليس القطع، وبهذا لا يمكن لنا التسليم بإمكانية الزواج من الجن فضلا عن الجواز أو الصحة .
ولمخالفة ظاهر الآيات القرآنية:
ـ كقوله تعالى: (والله جعل لكم من أنفسكم أزواجا) .
ـ وقوله تعالى: (ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة)، حيث جاء في تفسير:
المودة: الجماع ـ والرحمة: الولد .
أما المرجع الراحل سماحة السيد محمد الشيرازي (قدس سره) فقد إجاب حول الزواج من الجن بـ: يُشكل تزويج الإنسان من الجن إن أمكن، لإحتمال إنصراف الأدلة من مثل ذلك، اللهم إلا أن يقال: إن الأحكام مطلقاً مشتركة بين الجن والإنسان لإطلاقات القرآن والسنة، لكن الفقهاء لم يبحثوا ذلك في مختلف الأبواب كأبواب الطهارة والنجاسة والإرث والنكاح والطلاق أو ما أشبه ذلك، نعم لا إشكال في حرمة إلتذاد الإنسان رجلاً أو امرأة بالجن ـ بدون نكاح ـ لإطلاق الأدلة .


::: إشكال ورد حول عالم الجن :::
سمعت الكثير يُشكل على أتباع مدرسة أهل البيت عليهم السلام، أن الكتب الحديثية والروائية غنية بالأخبار عن الصلاة والحيض والنفاس، وعن المعاملات والعقائد، بل سائر المسائل المتعلقة بالإنسان، ولكن كتب الأحاديث والروايات هذه ساكته عن التفاصيل حول عالم الجن!!
الرد على الإشكال: من المهم أن نعرف، إن معرفتنا بعالم الجن وإسراره لا يبتنى عليها عقيدة معينه أو حكم شرعي، فإذا جاءت كتبنا الحديثية خاليه من التفاصيل حول عالم الجن فلا يعد عدم معرفتنا بذلك نقصاً بقدر ما يدل على أن أئمتنا صلوات الله عليهم، أرادوا توجيهنا إلى ما ينفعنا لأمر ديننا ودنيانا .. ولا نفع كما يبدو من وراء المعرفة بتفاصيل عالم الجن فتأمل حرسك الباري .


وصلى الله على محمد وآله
الطيبين الطاهرين

ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي

هل لديك حساب على فيس بوك وأعجبك الموضوع؟ اضغط على الزر






التوقيع

"وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ"
رد مع اقتباس
قديم 04-08-2011, 09:13 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
طريق الامل
مشترك جديد
 
إحصائية العضو






اخر مواضيعي
 

طريق الامل غير متواجد حالياً


افتراضي

طرح مهم ورائع

بارك الله فيك.







رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

آخر مواضيع الملتقى
الساعة الآن 09:19 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لملتقى الصفوة الثقافي
Loading