ملتقى الصفوة الثقافي

العودة   ملتقى الصفوة الثقافي > ملتقيات المرجعية الدينية في مدرسة أهل البيت (ع) > ملتقى الإمام الشيرازي

ملتقى الإمام الشيرازي يعنى بالإستفتاءات الشرعية والمسائل المستحدثة لآية الله العظمى السيد صادق الشيرازي دام ظله الشريف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-03-2009, 05:20 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمد حسن
اللهم صل على محمد وآله
 
Lightbulb الولاية التكوينية للأئمة في رأي المرجع الشيرازي دام ظله الشريف

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
***************************
قال الله تعالى (فَسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُم لاَ تَعْلَمُونَ) .
هذه مسألة من المسائل المهمة التي وقع فيها الإختلاف بين المذاهب الإسلامية ، وانفرد بها المذهب الإمامي ، الإثنا عشري ، أقدمها لكم لرفع اللبس ودفع الإتهام عن شيعة أهل البيت ، وبهدف نشر الثقافة العقائدية بطريقة مبسطة ، مع التأكيد أن الإجابات هي مطابقة لفتاوى المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله .

::: مدخل
لقد تعرض أتباع مدرسة أهل البيت عليهم السلام عبر التاريخ لجملة من الإتهامات والإفتراءات والظلم ، بسبب عقيدتهم وإتباعهم إلى أهل بيت العصمة ، الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيراً ، ونسبوا لهم الغلو في أهل البيت الأطهار .
وفي عقيدتنا الإمامية وبعد ثبوت الولاية لأئمة أهل البيت عليهم أفضل الصلاة وأتم السلام ، أن الولاية لهم تنقسم إلى ثلاثة أقسام :
القسم الأول : الولاية التكوينية .
القسم الثاني : الولاية التشريعية .
القسم الثالث : الولاية الشرعية .

::: الولاية التكوينية للأئمة في رأي المرجع الشيرازي :::

السؤال :
ما معنى الولاية التكوينية ومدى إتصالها بالأئمة عليهم السلام ؟
الجواب: الولاية التكوينية هي التصرف في الكون والكونيات بإذن الله تعالى ، مثل تصرف النبي صلى الله عليه وآله في شق القمر وتصرّف الإمام علي عليه السلام في الشمس إذ ردّها من مغربها ، ومثل تصرف النبي موسى عليه السلام في العصا وجعلها ثعباناً ، ومثل تصرّف النبي عيسى عليه السلام في الطين وجعله طائراً يطير ، ومثل تصرّف النبي داود بجعل الجبال تسبّح بتسبيحه ، ومثل تصرف النبي سليمان بتسخير الهواء وطيرانه على بساطه في الجو ، وردّه للشمس ، وإتيان وزيره آصف بن برخيا كرسي بلقيس وعرشها من سبأ في أقل من لمحة بصر وغير ذلك مما أخبر به القرآن الحكيم ، وهذا كله وأكثر منه قد خصّ الله تعالى به النبي صلى الله عليه وآله وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام .

::: الولاية التكوينية للأئمة : مسائل وردود :::

::: سؤال (1) الولاية التكوينية وبشرية الأئمة :::
أريد من سماحتكم تعريف الولاية التكوينية عند أهل البيت عليهم السلام ؟ وكيف لا يتعارض كونهم بشراً ؟
الجواب: الولاية التكوينية هي قدرة تصرف المعصومين (عليهم السلام) في الكون والتكوين ، بإذن الله تعالى ، وبما لا يتعارض مع كونهم مخلوقين ، وكونهم بشراً لا ينافي إقدار الله تعالى لهم على ذلك ؛ كما حصل في نصّ القرآن الحكيم بحق ذي القرنين وسليمان وآصف بن برخيا (عليهم السلام) ، وسواهم .
وفي الحديث الصحيح (إرادة الرب في مقادير أموره تهبط إليكم وتصدر من بيوتكم) .

::: سؤال (2) حدود الولاية التكوينية لأهل البيت عليهم السلام :::
ما هي حدود الولاية التكوينية لأئمة أهل البيت عليهم السلام ؟
الجواب: ولايتهم التكوينية سلام اللّه عليهم بإذن الله مطلقة وانهم كما ورد في الزيارة الجامعة قد خصّهم الله تعالى ببرهانه وانتجبهم لنوره وأيّدهم بروحه ورضيهم خلفاء في أرضه وحججاً على بريته ، وأنصاراً لدينه وحفظة لسرّه وخزنة لعمله ومستودعاً لحكمته وتراجمة لوحيه وأركاناً لتوحيده وشهداء على خلقه وأعلاماً لعباده ومناراً في بلاده وأدلاء على صراطه ..

::: سؤال (3) المعصومون والتحكم في الطبيعة :::
هل يستطيع المعصومون الأربعة عشر سلام الله عليهم التحكّم في الطبيعة كإنزال المطر وبعث الرياح ، وهل يدخل ذلك ضمن الولاية التكوينية ؟
الجواب: لقد تعرّض القرآن الحكيم إلى بعض الأمور الصادرة من الأنبياء السابقين ، مثل إبراء الأكمه والأبرص وإحياء الموتى بإذن الله مما يندرج ضمن الولاية التكوينية ، والمعصومون الأربعة عشر هم أعظم منزلة وأكبر مقاماً عند الله من سائر الأنبياء والأوصياء ولهم من ذلك الحظ الأكبر .

::: سؤال (4) الولاية التكوين شاملة لكل المعصومين :::
هل إن الولاية التكوينية والتشريعية للمعصومين سلام الله عليهم عامة وغير متفاوتة ، ولفاطمة الزهراء سلام الله عليها خاصة ؟
الجواب: نعم الولاية التكوينية والتشريعية لجميع المعصومين الأربعة عشر على حد سواء .

::: سؤال (5) الدليل القرآني للولاية التكوينية للأئمة :::
أنا لدي إشكال في الولاية التكوينية ، فأرجو تبسيطها وتفسيرها من خلال القرآن الكريم ؟
الجواب: يقول القرآن الحكيم عن عيسى بن مريم عليه السلام: (أني أخلق لكم من الطين كهيئة الطير ، فأنفخ فيه فيكون طيراً بإذن الله ، واُبرئ الأكمه والأبرص ، واُحيي الموتى بإذن الله) ، فالخلق ، والإبراء ، والإحياء ، هو معنى الولاية التكوينية ، وكذلك منح الله آصف بن برخيا الولاية التكوينية حيث أحضر عرش بلقيس من مدينة سبأ إلى مجلس سليمان النبي سلام الله عليه ومنح الله تعالى هذه الولاية في أرفع درجاتها للنبي الخاتم صلى الله عليه وآله وأوصيائه المعصومين الاثني عشر عليهم السلام .

::: سؤال (6) المعجزة للمعصوم .. دعاء أم قدرة تكوينية :::
هل صدور المعجزة من النبي صلى الله عليه وآله والأئمة من أهل بيته سلام الله عليهم كإحياء الميت أو إبراء الأبرص و الأكمه هو من باب الدعاء بأن يدعو فيستجيب الله له ، أو من باب الإقدار التكويني ، وإذا كان الجواب أنه من باب الإقدار التكويني فما هي حقيقة هذه القدرة التكوينية ؟
الجواب: ظهور المعجزة من الرسول صلى الله عليه وآله أو الأئمة سلام الله عليهم يكون بالدعاء وبالقدرة التكوينية عليه بإذن الله تعالى ، وذلك لأن كلاً من الرسول صلى الله عليه وآله والأئمة سلام الله عليهم لابد من أن يأتي بدليل على صدق ادعائه النبوة ، أو إدعائه الإمامة ، فيسلّحه الله بسلاح المعجزة ويعطيه الولاية التكوينية بحيث يقول للشيء: كن بإذن الله ، فيكون الشيء المراد تصديقاً له ، وذلك كما جاء في القرآن الحكيم عن النبي موسى ومعجزاته التسع ، وعن النبي عيسى وإحيائه الموتى وإبرائه الأكمه والأبرص ، وعن النبي سليمان وبساطه وعن وصيّه آصف بن برخيا وإتيانه بعرش بلقيس من مدينة سبأ بلحظة عين ورمشتها .

::: سؤال (7) الولاية التكوينية للأئمة ليست من الغلو :::
أليس الإعتقاد بالولاية التكوينية للأئمة عليهم السلام يعتبر من الغلو فيهم ؟
الجواب: كلا فهناك ضابطة بينها لنا القرآن الكريم ، وهي عدم الإرتفاع بهم إلى درجة الربوبية ، وعدم الإسفاف بهم إلى درجة الناس العاديين ، وقد بيّنوا سلام الله عليهم لنا ذلك بقولهم بهذا المضمون: (انفوا عنا الربوبيّة وقولوا ما شئتم) ، كما جاء في كتاب إرشاد القلوب ج2 ، وغيرها من الروايات الشريفة .

أسأل الله أن ينال هذا الجهد القبول والفائدة
وصلى الله على محمد وآله الطيبين الطاهرين

ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي ملتقى الصفوة الثقافي

هل لديك حساب على فيس بوك وأعجبك الموضوع؟ اضغط على الزر






التوقيع

"وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ"
رد مع اقتباس
قديم 12-07-2009, 02:24 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أبو أحمد
مشرف
 
افتراضي

اللهم صل على محمد وآل محمد
جهد مبارك شيخنا الفاضل
يدفع إشكال ويرفع حرج ويقوي حجة الموالين في الرد على نقاشات المخالفين

حقيقة أستغرب من المخالفين كيلهم بمكيالين في مثل هذه الأمور
فحينما يتعلق الموضوع بأكاذيب باطلة نسجوها عن خوف الملائكة من أحد الصحابة أو أستحيائهم من آخر فنجدهم يتسابقون في ذكرها رغم بطلانها.

وإننا نجدهم يؤمنون ويؤكدون على أنهم ناجون من النار بشق التمرة التي يطعمونها ويعترضون وبذلون كل سعيهم في نقض مناقب الرسول الأعظم وآل بيته الكرام، وفي كل ما يتعلق بالشفاعة والوسيلة ومناقب المعصومين الأربعة عشر عليهم السلام.

يا له من حرمان يسعون له سعيهم الحثيث.

من الطرائف أني وجد ملف فيديو للشيخ الجفري يتحدث عن المخالفين للعترة الهادية أحببت مشاركته معكم
[rplayer]http://www.alsafwh.net/library/aljafry.ram[/rplayer]

إذا لم يعمل الفيديو معكم هذا هو رابط التحميل (هنا)






التوقيع

"وَنُرِيدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الأَْرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوارِثِينَ"
الْلَّهُمَّ عَجّلْ لِوَلِيِّكَ الْفَرَجَ وَالْنَّصْر وَالْعَافِيَةَ وَاجْعَلْنَا مِنْ أَنْصَارِهِ وَأَعْوَانِهِ وَالَذَّابِّيَنَّ عَنْهُ

يا صاحب الأمر أدركنا فليس لنا .... وردُ هنـيّ ولا عيـشٌ لنـا رغد
طالت علينا ليالي الانتظار فهل .... يا بن الزكيّ لليل الانتظار غد
فاكـحل بطلعتـك الغرّا لنـا مقلا .... يكاد يأتي على إنسانها الرّمد
ها نحن مرمى لنبـل النائبات وهل ....يغني اصطبار وهى من درعه الزرد
كم ذا يؤلف شـمل الظـالمين لكم ....وشـملكم بيــدي أعـدائكم بــدد
فانهـض فدتك بقـايا أنفس ظفرت ....بـها النوائـب لمـا خـانها الجـلد
هب أن جنـدك معـدود فجـدك قد ....لاقـى بسـبعين جيشـاً مـاله عدد
رد مع اقتباس
قديم 12-08-2009, 05:43 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
محمد حسن
اللهم صل على محمد وآله
 
افتراضي

أبو أحمد
سمعت الملف الصوتي بعناية ولدي ملاحظات سريعة :
أولاً نسجل نقطة مهمة أن أحد أهداف الحزب الأموي هو محاربة وإخفاء أي فضيلة للبيت النبوي ، وتمثلت هذه الحرب بالقتل المختلف والسجون والملاحقات ، بل كان الموالي يلاحق بالتنكيل لمجرد أسمه علي !
ثأنياً أننا نفرق بين الحب لآل البيت عليهم السلام وبين الإتباع !
فالسؤال هل يكتفى بالحب للأهل البيت كما هو الحاصل الآن ؟
الجواب: كلا كلا .. لا يكفي الحب المجرد من الإتباع .
ولا يجتمع الحب والإتباع لأعدائهم .. فهذا إيمان منقووص !
ثم أن في عقيدتنا ونحن نعيش يوم الغدير المبارك ، وهو يوم تجديد البيعة والعهد مع الإمام أمير المؤمنين عليه السلام ، أن أحد المصاديق لهذه البيعة هو العمل بفريضة التولي والتبري ، فالمطلوب هو التولي لأهل البيت عليهم السلام والبراءة من أعدائهم .
فلا يمكن العمل بالولاء من دون البراءة ..
ولهذا نقول لمن يهرول وراء أعدائهم فأنه في الطريق الخطأ والفهم الخاطئ ، بل هو التخبط الأعمى بعينه وطريقه السراب والعياذ بالله .
نسأل الله الثبات والإستقامة
والحب والإتباع الصادق







التوقيع

"وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ"
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

آخر مواضيع الملتقى
الساعة الآن 07:27 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لملتقى الصفوة الثقافي
Loading